فرنسا تدرس الإفراج المبكر عن 6000 سجين بسبب كورونا

فرنسا تدرس الإفراج المبكر عن 6000 سجين بسبب كورونا

باريس – (د ب أ)

قالت وزيرة العدل الفرنسية نيكول بيلوبيه، اليوم الأربعاء، إنه يمكن إطلاق سراح ما يصل إلى 6000 سجين فرنسي بشكل مبكر للحد من المخاطر الصحية بسبب اكتظاظ السجون خلال أزمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وأظهرت الإحصاءات الرسمية الصادرة في يناير أن أكثر من نصف السجناء في فرنسا البالغ عددهم 70818 محتجزون في سجون يزيد عدد النزلاء بها عن سعتها بنسبة 20 بالمئة أو أكثر .

وذكرت بيلوبيه أنه يمكن إخلاء سبيل السجناء الذين لم يتبق سوى أقل من شهرين على انقضاء عقوباتهم وإبقائهم رهن الإقامة الجبرية.

أما هؤلاء الذين تبقى أقل من ستة أشهر على انتهاء عقوباتهم، فيمكن تحويل باقي مدة العقوبات إلى القيام بخدمات مجتمعية.

وأوضحت بلوبيه: "نقدر عدد من قد يستفيدون من هذا الإجراء بما يتراوح بين 5000 و 6000 شخص".

المصدر مصراوى

إقرأ أيضاً  بسبب فيرس كورونا.. الكرملين يتخذ إجراءات وقائية للصحفيين قبل اجتماعات الرئاسة