بعد تأجيل أولمبياد طوكيو.. ما مصير السياحة في اليابان؟

السياحة في اليابان السياحة في اليابان تتزايد المخاوف بشأن السياحة في اليابان حول مصير الشركات الخاصة والحكومية التي دفعت الكثير من الأموال في انتظار دورة الألعاب الأولمبية التي كان من المقرر انعقادها في العاصمة طوكيو في يوليو القادم.
ووفقا لصحيفة اليابان تايمز، فيقول الاقتصاديون والمحللون اليابانيون إن تأجيل أولمبياد طوكيو وأولمبياد أصحاب الهمم للعام المقبل، سيؤثر بشكل كبير على شركات السفر، الفنادق، والمطاعم، خاصة مع توقف السياحة والسفر.
اقرأ أيضا| بعد إصابة والده بـ كورونا.. الأمير هاري وزوجته ميجان يهربان لهذه البلد
ويتوقع الخبراء ازدهار السياحة في اليابان في الصيف بتوقعات متعلقة بتأثير درجة الحرارة على انحسار الفيروس التاجي خاصة وأن تأجيل دورة الألعاب الأولمبية قد تسبب في خسائر فادحة.
اقرأ أيضا| كارثة.. السجائر الإلكترونية والتدخين خطر كبير في ظل انتشار كورونا
وقدرت جولدن ساكس الموقف، بخسائر قدرها 150 مليار ين أي حوالي 1.3 مليار دولار، وذلك بسبب إلغاء السفر المحلي والدولي ، فضلا عن الحجوزات التي تم إلغائها ومنها حجز 46 غرفة للمنظمين والمسؤولين الرياضيين والحكام والتي سيتم إلغاؤها جميعها.
وقال شيجيمي سودو، الأمين العام لجمعية فنادق طوكيو ورايو كانس أنه يتوقع أن الفنادق المتوسطة والصغيرة ستواجه ظروف مادية قاسية خاصة مع تفشي الفيروس التاجي.

المصدر صدى البلد

إقرأ أيضاً  قواعد وتقاليد غريبة تتبعها ملكة بريطانيا في الأكل والملابس