لإنتاجه في أسرع وقت.. خضوع أكثر من 10 آلاف متطوع لتجارب لقاح كورونا

لقاح لقاح خضع الآلاف من المتطوعين للمرحلتين التاليتين في التجارب السريرية للقاح فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، والذي سيساهم في تسريع إنتاج لقاح فيروس كورونا بحلول نهاية العام الجاري.
ووفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، يبحث العلماء عن 10260 شخصا في جميع أنحاء بريطانيا لأخذ مسحة، ضمن التجارب التي يتم تطويرها في جامعة أكسفورد.
اقرأ أيضا| مراهقون يخرقون حظر كورونا ويسحلون ضابطا في لندن
وبدأ الخبراء العمل على تطوير اللقاح في يناير 2020، وتعد جامعة أكسفورد أحد المتسابقين في السباق العالمي للقاح فيروس كورونا.
وكان قد خضع 160 متطوعات للتجارب السريرية الأولى للقاح، وتتراوح أعمارهم بين 18 و55 عاما، وتتضمن المرحلتان الثانية والثالثة، زيادة كبيرة في أعداد المتطوعين مع خضوع كبار السن ضمنن تجربة اللقاح، نظرا لأنهم الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالعدوى.
اقرأ أيضا| مستشار علمي يعلن تأخر بريطانيا في إجراءات مكافحة كورونا
وكانت قد مرت المرحلة الأولى من التجارب السريرية للقاح بشكل جيد، وقال شاول فاوست أستاذ أمراض الأطفال والأمراض المعدية في جامعة ساوثهامبتون، إن الفئات العمرية الأكبر سنا هي مهمتنا للتأكد من سلامة اللقاح عليهم وهذا ما سيجرى في المرحلة التالية من تجارب لقاح أكسفورد.
وتعد هذه التجارب السريرية واحدة من أربع تجارب لقاح تجرى حول العالم الآن، ومن المتوقع أن تساهم هذه التجارب السريرية في إنتاج لقاح في وقت لاحق من العام الجاري.

المصدر صدى البلد

إقرأ أيضاً  ضفدع مدغشقر الصغير المكتشف حديثًا معرض لخطر الانقراض