الأحد , يوليو 12 2020

الأميرة أوجينى تنشر صورة لندبة نتيجة جراحة فى العمود الفقري

شاركت الأميرة أوجيني، حفيدة الملكة اليزابيث، ملكة بريطانيا، صورة لندبتها فى ظهرها، إثر اجرائها جراحة العمود الفقري التي غيرت حياتها عندما كانت طفلة، بعد مرور مناسبة اليوم العالمي بالتوعية بالجنف، "وهى حالة مرتبطة بوجود التواء فى العمود الفقرى".
حفيدة الملكة اليزابيث، 30 عامًا ، نشرت الصورة الملهمة على حسابها الشخصي على انستجرام للاحتفال بالحدث، وفقا لما نقلت "ديلي ميل" عن صحيفة ديلى ميل البريطانية.

وسرعان ما امتدح متابعوها البالغ عددهم 1.1 مليون شخص، الأميرة أوجينى ومشاركتها "الملهمة" بعد أن شجعتهم على "الفخر ومشاركة ندوبهم" مع العالم. خضعت أوجينى لجراحة العمود الفقري لعلاج الجنف، عندما كانت تبلغ من العمر 12 عامًا، تاركًا لها علامة كبيرة على طول عمودها الفقري.
ويعتقد أن الأميرة أوجينى عادت إلى منزلها في قصر كنسينجتون "إيفى كوتاج" مع زوجها جاك بروكسبنك بعد أن أمضت وقت مع والديها سارة فيرجسون والأمير أندرو في رويال لودج في وندسور.

وفى سياق آخر تعرضت الأميرة أوجيني، حفيدة الملكة اليزابيث، ملكة بريطانيا، لانتقادات شديدة بعد مشاركة صورة قديمة لوالدها الأمير أندرو في عيد الأب، بداية هذا الأسبوع.
و توجهت الأميرة أوجينى، 30 سنة، إلى موقع انستجرام لتكريم والدها الأمير أندرو دوق يورك، 60 عاما، من خلال مشاركة صورة من فترة الطفولة، التي أظهرت والدها مع بياتريس وهى صغيرة، وكتبت: "عيد أب سعيد لأبى ووالدى ولجميع الآباء الذين يحتفلون اليوم".

المصدر دنيا الوطن

إقرأ أيضاً  كيف تُعالجي الملابس التي أفسدها الكلور.. إليك أربعة حلول مثالية