الإثنين , يوليو 6 2020

بعد أكثر من 100 يوم في الحجر.. كيف غيرت جائحة كورونا شكل الحياة.. صور

صدى البلد غيرت جائحة فيروس كورونا شكل العالم في أقل من شهرين، فأصبح شكل الحياة غريبا عن المعتاد ولا مجال لتغيير ذلك الشكل قريبا وعودة الحياة للشكل السابق خوفا من تفشي فيروس كورونا .
نشرت صحيفة "ميرور" البريطانية صورا لمواطنين حول العالم، وعلقت "جائحة كورونا غيرت وجه العالم وأرست قواعد جديدة للتعايش مع الفيروس ولا مجال للهروب من تلك القواعد التي اعتبرتها منظمة الصحة العالمية طوق النجاة للخروج من المأزق.
في السطور التالية، سنعرض أبرز التفاصيل التي أثرت على شكل حياتنا خلال 100 يوم منذ بداية تفشي الجائحة حول العالم:
-المعاملات البنكية تحولت المعاملات البنكية النمطية من الشكل المعتاد إلى الصورة الرقمية ، و اصبح تداول الاوراق المالية ممنوع في بعض الدول خوفا من انتشار العدوى.
-المدارس والجامعات: توقفت حركة الدراسة في المدارس و الجامعات في معظم أنحاء اعالم وتحول التعليم إلى الانترنت و غرسال الدروس عبر الهواتف او أجهزة الحاسوب و اتجه الجميع إلى التعليم من المنزل بسبب إغلاق الجامعات و المدارس لمنع التكدس .
-الكمامة: أصبحت الكمامة من أساسيات الحياة بسبب تفشي فيروس كورونا ، فرضت الحكومات غرامات مالية على المواطنين الرافضيت لارتداء الكمامة و ألزمت الجميع بشرائها خوفا من تفشي الوباء بصورة أوسع ، فأصبحت الكمامة أو القناع الطبي شرط أساسي إذا أردت الخروج من المنزل .
-الرياضة: بعد قرار معظم دول العالم بالإلتزام بالتواجد في المنزل و اغلاق النوادي ، اتجه البعض غلى الؤرياضة من خلال مقاطع الفيديو عبر الإنترنت .
-البيئة: تعافت البيئة حولنا في تلك الأسابيع البسيطة التي توقفت فيها الحياة لبعض المواطنين ، فالجميع خائف من الاصابات و البيئة تنفست الصعداء بسبب سكون الإنسان.

المصدر صدى البلد

إقرأ أيضاً  في السر.. الأمير تشارلز يمنح مصروفا للأمير هاري وزوجته ميجان