الرئيسية / المرأة / تعرفي على أضرار استخدام المناديل المبللة لإزالة مكياجك

تعرفي على أضرار استخدام المناديل المبللة لإزالة مكياجك

تعرفي على أضرار استخدام المناديل المبللة لإزالة مكياجك

تعتمد كثير من الفتيات على المناديل المُبللة في إزالة مكياجها، إذ تعتقد أن بهذه الطريقة توفر وقت غسل البشرة باللوشن المناسب لوجهها، ولكنها لم تكن طريقة آمنة كما يعتقدن، وكما تدعي الشركات المُصنعة لها، ويُعد تجنب غسل الوجه بالماء من أكبر الأسباب التي تؤدي إلى ظهور مشكلات من ترك رواسب على البشرة والتي تعمل على غلق مسامها، أما غسل البشرة بالماء مع استخدام لوشن التنظيف المناسب لكِ، يعمل على تنظيف البشرة تمامًا.
غسل الوجه بالماء الساخن
يعتبر غسل الوجه بالماء الساخن بإعتبار أنه سيقوم بإزالة ما تبقى من آثار المكياج، سلوك خاطيء يؤذي البشرة إذ يعمل الماء الساخن على امتصاص دهون البشرة وتصبح جافة تمامًا وغير رطبة.
أضرار استخدام المناديل المبللة
استخدام المناديل المُبللة تعمل على تفاعل المواد الكيميائية بها مع رواسب المكياب، وفي حالة غسل الوجه، قد يؤدي إلى ظهور احمرار في البشرة، وبثور والعديد من المشاكل الجلدية.
إذا كانت بشرتك دُهنية ستقعي في خطر أكبر، إذ تصبح بشرتك عُرضة للإصابة بالحبوب والبثور، ففي حين تنفتح المسام، تدخل رواسب المكياج الناتجة عنها داخلها، مع الأتربة ستعمل على ظهور الحبوب بكثافة.
أما إذا كانت بشرتك جافة، فهي تتأثر أكثر، لأن الحكول المتوافر بالمناديل المُبللة يؤدي إلى جفاف البشرة أكثر، وهذا يعوقك ترطيب البشرة، حتى عند وضعك للمكياج ستجدين صعوبة استقبال بشرتك له.
تسبب أيضًا المناديل المبللة في ظهور التجاعيد، لأنها تحتوي على كحول -كما أشرنا- هذا ما ينتج عنه جفاف لها، وهذا يكفي لظهور خطوط وتجاعيد الوجه.
تعمل الروائح العطرية الموجودة بالمناديل المبللة في تهييج البشرة، خاصةً أنها تحتوي على مواد مُصنعة غير مضمونة إن لم تكن من الصيدلية.
نصيحة:
إذا كنتِ مُضطرة إلى استخدام المناديل المُبللة، فعليكِ أن تقومي بغسل وجهكِ جيدًا بعدها، مع وضع كريم أو سيرام الليل قبل النوم.

المصدر اهل مصر