الرئيسية / المرأة / هكذا يتم الاستعداد للولادة القيصرية بخلاف الطبيعية

هكذا يتم الاستعداد للولادة القيصرية بخلاف الطبيعية

هكذا يتم الإستعداد هكذا يتم الإستعداد للولادة القيصرية تعرف الولادة القيصرية أيضًا باسم القسم C أو العملية القيصرية هي الولادة الجراحية، التي تنطوي على فتح أو شق في بطن الأم ويكون هذا الشق في آخر الرحم، وفقا لما جاء في موقع " هيلث لاين" الطبي.
وتعتبر الولادة القيصرية من الإجراءات الشائعة والتي يلجأ إليها الطبيب في بعض الحالات المحددة والتي يصعب فيها الولادة الطبيعية، حيث ان ما يقرب من ثلث الأطفال في الولايات المتحدة ، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها يتم ولادتهم قيصريا.
وفي العموم يتم تجنب الولادات القيصرية قبل 39 أسبوعا من الحمل حتى يكون للطفل الوقت المناسب للتطور في الرحم، وفي بعض الأحيان، قد تنشأ مضاعفات، ما يجعل الطبيب يلجأ إلى إجراء عملية قيصرية قبل 39 أسبوعا من موعد الولادة.
ويتم إجراء ولادة قيصرية عندما تكون المضاعفات الناتجة عن الحمل، أو تعرض الأم أو الطفل للخطر، وفي بعض الأحيان يتم التخطيط لعملية الولادة قيصرية في مرحلة مبكرة من الحمل، لكنها غالبًا ما تُجرى عند حدوث مضاعفات أثناء المخاض.
وإذا قررت أنت وطبيبك أن تقومي بالولادة القيصرية هي أفضل خيار لك، فسوف يعطيك طبيبك تعليمات كاملة حول ما يمكنك فعله لتقليل خطر المضاعفات، ولكي تقومي بعملية عملية قيصرية ناجحة.
كما هو الحال مع أي حمل ، ستشمل التعيينات السابقة للولادة العديد من الفحوصات، وهذا يشمل اختبارات الدم والاختبارات الأخرى لتحديد ما إن كانت صحتك تتيح لكي القيام بالولادة القيصرية.
سيحرص طبيبك على تسجيل فصيلة دمك إذا احتجت إلى نقل دم أثناء الجراحة، ونادرا ما تكون هناك حاجة لعمليات نقل الدم خلال الولادة القيصرية ، ولكن سيتم إعداد طبيبك لأية مضاعفات قد تحدث.
حتى إذا لم تكن تخطط للقيام بعملية قيصرية، فيجب أن تستعد دائمًا لما هو غير متوقع، في مواعيد ما قبل الولادة مع طبيبك ، ناقش عوامل الخطر الخاصة بك للولادة القيصرية وما يمكنك فعله لتقليل هذه المخاطر.
ويجب التأكد من الإجابة على جميع أسئلتك وشكوك حول الولادة القيصرية، وفهم ما يمكن أن يحدث إذا كنت بحاجة إلى إجراء عملية قيصرية طارئة قبل موعد الولادة الطبيعة.
وقد تستغرق الولادة القيصرية وقتًا إضافيًا للتعافي عن الولادة الطبيعية ، لذا فإن الترتيب للحصول على مجموعة إضافية من المساعدة داخل المنزل سيكون مفيدًا، ولن يكون المساعدة في فترة التعافى من الجراحة فحسب، بل يحتاج طفلك المولود إلى بعض الاهتمام أيضًا.

المصدر صدى البلد