الرئيسية / اخبار مصر / عاجل.. قرار من وزير الطيران بشأن المصريين الستة ضحايا حادث الكويت

عاجل.. قرار من وزير الطيران بشأن المصريين الستة ضحايا حادث الكويت

عاجل.. قرار من وزير الطيران بشأن المصريين الستة ضحايا حادث الكويت أعرب الفريق يونس المصرى وزير الطيران المدني، عن خالص التعازي والمشاطرة لأسر المصريين الستة ضحايا الحادث الأليم الذي وقع بدولة الكويت.
ووجه الفريق يونس المصرى وزير الطيران المدني، الشركة الوطنية مصر للطيران بتقديم كافة التسهيلات اللازمة لسرعة شحن الجثامين من الكويت إلي القاهرة ثم نقلهم مجانا من مطار القاهرة إلي اقرب مطار لوجهاتهم علي شبكة خطوط مصر للطيران الداخلية .
وقد تم التنسيق صباح اليوم في هذا الشأن بين الفريق يونس المصري وزير الطيران المدني والسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج.
كما وافق الفريق يونس المصرى وزير الطيران المدني، على تخفيض رسوم نقل جثامين المتوفين في حال تكلفهم بدفع الرسوم إلي 50% بدلا من 25% هذا بالإضافة إلى نقلهم على شبكة الخطوط الداخلية لمصر للطيران مجانا وذلك تخفيفا وتيسيرا على أسر المتوفين.
وأصدر وزير القوى العاملة محمد سعفان، تعليمات فورية لمكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالقنصلية المصرية بالكويت، بمتابعة مستحقات المصريين الستة الذي لقوا حتفهم إثر وقوع حادث سير مأساوى بدولة الكويت، والتنسيق والمساعدة مع القنصلية في إنهاء الإجراءات الخاصة بعودة الجثامين إلى أرض الوطن، وإبلاغ أسرهم خالص العزاء.
وقال المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة هيثم سعد الدين: إنه بالتواصل مع المستشار العمالى بالكويت أحمد يوسف أكد قيامه غدا بالتوجه إلي جهات عمل المتوفين للوقوف علي مستحقاتهم واتخاذ الإجراءات اللازمة في هذه الخصوص.
وكانت القنصلية المصرية في الكويت قد أكدت فى وقت سابق، أنها تقوم بإنهاء كافة الإجراءات الخاصة بعودة جثامين المصريين الستة المتوفين في الحادث وهم: على عبداللطيف حرباوى محمدين، وعبد الرحيم على موسى محمد، وأحمد مواس رضوان على، وشقيقه عنتر، وسالم محمد عبدالحليم محمد وخالد ماهر ياسين غانم.
يذكر أن المصريين الستة الذين لقوا مصرعهم، وأصيب 5 كويتيين، جراء حادث سير مروع بين سيارة دفع رباعي تستقلها عائلة كويتية، وسيارة أجرة "تاكسي" يستقلها المصريون الستة، بطريق 500 بالقرب من مزارع الوفرة.
القوى العاملة تتابع أحوال المصريين المرضى بقطر
زار مكتب التمثيل العمالى التابع لوزارة القوى العاملة بمكتب رعاية المصالح المصرية بالعاصمة القطرية الدوحة، كل من مستشفى السرطان والقلب بالدوحة، للوقوف على حالات المرضى من أفراد الجالية المصرية، وتوعيتهم بحقوقهم العمالية والطبية خلال فترة العلاج وبعدها طبقا لقانون الدولة.
جاء ذلك بناء على توجيهات وزير القوى العاملة محمد سعفان، بالتواجد والتواصل بشكل مستمر بين أبناء الجالية فى كل الأماكن والأوقات لمتابعة أحوالهم والتعرف على طلباتهم وتوعيتهم ومعالجة ما قد يقابلهم من معوقات فى أعمالهم لمساعدتهم، وتقديم تمنياته للمرضى بالشفاء العاجل لهم.
وقال المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة هيثم سعد الدين: إن الوزير تلقى تقريرا عبر المستشار العمالى بالدوحة هشام كامل أشار فيه إلي أنه قام بزيارة مستشفي السرطان والقلب، حيث أطمئن علي المرضي المصريين المتواجدين بهما وأنهم يتقللون العلاج المناسب من إدارتي المستشفي.
وأكد أن الزيارة كانت مؤثرة لجميع المرضي، وأعربوا عن شكرهم لهذه اللفتة الطيبة من قسم رعاية مصالح مصر بالدوحة، ووزارة القوي العاملة المصرية ممثلة في مكتب التمثيل العمالي، وقد تم تزويد المرضي بأرقام هواتف المستشار العمالى والمكتب للتواصل فى ما يخص حالتهم سواء مع جهة العمل أو المستشفى، وأبدى المرضى ارتياحهم التام بتلك الزيارة، وتم نقل تمنيات وزير القوي العاملة محمد سعفان لهم بالشفاء العاجل.

المصدر الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *