الرئيسية / المواضيع العامة / متحدث جامعة الأزهر: فيديو “حضن المنصورة ” فعل فاضح.. ونبحث تخفيف عقوبة الطالبة

متحدث جامعة الأزهر: فيديو “حضن المنصورة ” فعل فاضح.. ونبحث تخفيف عقوبة الطالبة

متحدث جامعة الأزهر: فيديو حضن المنصورة  فعل فاضح.. ونبحث تخفيف عقوبة الطالبة قال الدكتور أحمد زارع، المتحدث باسم جامعة الأزهر الشريف، إن مجلس التأديب بالجامعة إما يصدق على القرار السابق بفصل طالبة "حضن المنصورة" أو يخفف الحكم أو ينهي العقوبة نهائيًا، لافتًا إلى أن فضيلة الإمام الأكبر نصح أن نراعي ظروف الطالبة وحداثة سنها ومستقبلها التعليمي، وسوف يكون قرار مجلس التأديب الأعلى أما بتخفيف العقوبة أو الإلغاء نهائيًا وفقَا لما يراه.
وأضاف "زارع"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج "صالة التحرير" على فضائية "صدي البلد"، اليوم الإثنين، أن العقوبة قد تكون الفصل فصل دراسي أو عام دراسي أو عامين دراسيين، ولكن لن يتم فصلها نهائيًا، مشددًا على أن ماحدث هو فعل فاضح يعاقب عليه القانون، وحدث في مكان علم، موضحًا أن الفيديو الذى انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وما أثير حول الأزهر كان مؤلم لنا ومسيئ للأزهر الشريف.
وتابع، أن شيخ الأزهر باعتباره أب لجميع الأزهريين لا يترك أبناءه في أي حال من الأحوال، فضلًا عن أن الطالبة صغيرة السن، وطالبة بالصف الأول.
وطلب فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الاثنين، من مجلس التأديب الأعلى للطلاب بجامعة الأزهر إعادة النظر فى العقوبة التي تم توقيعها من قبل مجلس تأديب الطلاب بالجامعة بحق إحدى طالبات كلية الدراسات الإسلامية والعربية بالمنصورة، لإقدامها على تصرف غير مقبول، خلال تواجدها خارج مقر الجامعة، بما يمس تقاليدنا الدينية والشرقية.
ودعا فضيلته مجلس التأديب الأعلى للطلاب بالجامعة إلى أن يضع فى اعتباره حداثة سن الطالبة، والحرص على مستقبلها التعليمى، وأن يقوم بواجب النصح والإرشاد قبل اللجوء لفرض العقوبات.
كانت جامعة الأزهر قررت فصل طالبة كلية اللغة العربية فرع الجامعة بالمنصورة، صاحبة واقعة الحضن بالجامعة نهائيًا.
و قال الدكتور أشرف البدويهى، نائب رئيس جامعة الأزهر لفرع البنات، إن الجامعة ستنظر فى قرار مجلس التأديب بشأن عقوبة طالبة المنصورة.
وأضاف البدويهى أن ذلك جاء بعد مطالبة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الاثنين، من مجلس التأديب الأعلى للطلاب بجامعة الأزهر إعادة النظر في العقوبة التي تم توقيعها من قبل مجلس تأديب الطلاب بالجامعة بحق إحدى طالبات كلية الدراسات الإسلامية والعربية بالمنصورة، لإقدامها على تصرف غير مقبول، خلال تواجدها خارج مقر الجامعة، بما يمس تقاليدنا الدينية والشرقية.
وأكد نائب رئيس الجامعة لفرع البنات، أن مطالبة فضيلة الامام بإعادة النظر فى العقوبة سيتم تنفيذه على الفور، وكان قد دعا فضيلته مجلس التأديب الأعلى بالجامعة إلى أن يضع في اعتباره حداثة سن الطالبة، والحرص على مستقبلها التعليمي، وأن يقوم بواجب النصح والإرشاد قبل اللجوء لفرض العقوبات.

المصدر الفجر