السبت , سبتمبر 19 2020

البنك المركزى: الدين الخارجى لمصر يتراجع لأول مرة في مارس الماضي

أعلن البنك المركزي المصري عن تراجع رصيد الدين الخارجي لمصر لأول مرة منذ سنوات بنهاية مارس الماضي 2020 إلى 111.3 مليار دولار مقابل 112.7 مليار دولار في ديسمبر 2019 بتراجع قدره 1.4 مليار دولار.
وذكر تقرير صادر عن البنك المركزي اليوم، تلقت وكالة أنباء الشرق الأوسط نسخة منه، أن نسبة رصيد الدين الخارجي إلى الناتج المحلي الإجمالي قد تراجع خلال الفترة إلى 31,7% وهي نسبة في الحدود الآمنة وفقًا للمعايير الدولية.
وكانت مصادر مصرفية قد صرحت في وقت سابق لوكالة أنباء الشرق بأن البنك المركزي المصري والجهاز المصرفي قاما بسداد أكثر من 17 مليار دولار التزامات لصالح صناديق ومؤسسات أجنبية خلال شهري مارس وأبريل الماضيين، وذلك على خلفية تداعيات تفشي جائحة كورونا في العالم، والتي دفعت بعضًا من تلك الصناديق للتخارج من الأسواق الناشئة.
ونجحت مصر في الحصول على نحو 9,7 مليار دولار من صندوق النقد الدولي والأسواق الدولية خلال الفترة من مايو وحتي يونيو الماضيين.

المصدر الدستور