الجمعة , سبتمبر 18 2020

بعد واقعة أحمد وزينب.. قانوني يوضح متى يجوز سحب الطفل من أبويه؟

أثار مقلب اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي، قامت زينب بتغيير لون وجهها لإخافتها.
كان المجلس القومي للطفولة والأمومة، قد أعلن عن اتخاذ إجراء قانوني عاجل ضد "اليوتيوبر" أحمد حسن وزوجته بسبب ترهيبهما ابنتهما الصغيرة واستغلالها للتربح من وراء نشر فيديوهات مسيئة.
وقال أيمن محفوظ المحامي في تصريحات خاصة لـ"الدستور" إن القانون المصري يؤكد على منع اي استغلال اوعنف ضد الطفل الا اننا لا نجد هناك نص صريح بسحب الاطفال من ابويه، وإن كانت المادة 7 مكرر من قانون رقم 12 لسنة 1996 تنص علي حظر تعريض الطفل عمدًا لأي إيذاء بدني ضار أو ممارسة غير مشروعة.
وأضاف أنه للجنة الفرعية لحماية الطفولة المختصة اتخاذ الإجراءات القانونية عند مخالفة ذلك لكن لا نجد تطبيقا عمليا لسحب الطفل من ابويه حين تعرضه للعنف.
وتكون التبعه علي الابوين بالتعهد بالمحافظة علي الصغير ورعايته طالما العلاقه الزوحية بين الابوين قائمة ومستقرة لكن إذا رغب الاب في اثبات خطر علي الطفل ان يسقط الحضانه لمن تلي الام من النساء