السبت , سبتمبر 19 2020

احذري.. استخدامات خاطئة لمواد النظافة تعطي أمانا زائفا

احذري.. استخدامات خاطئة لمواد النظافة تعطي أمانا زائفا

كتبت – نور إبراهيم:

تنظيف المنزل ضرورة لا غنى عنها، لمنع انتشار الفيروسات والجراثيم، لكن هناك استخدامات خاطئة لمواد النظافة قد تعطيك أمانا زائفا.

نستعرض لكم بعض الاستخدامات الخاطئة التي يجب أخذها في الاعتبار وتجنبها، وفق ما ذكر موقع "eatthis".

في البداية يجب أن:

– تقرأ الملصقات الموجودة على المنتج قبل الاستخدام واتبع التعليمات.

– تحقق من أن المنتج سليم ولم يفقد فعاليته.

– تأكد من التهوية الجيدة أثناء التنظيف.

– ارتدِ القفازات ونظارات واقية عند استخدام المنظفات القوية لحماية البشرة الحساسة.

– لا تخلط منتجات التنظيف، لأنها آمنة عند استخدامها بمفردها، وعند خلطها نتنج أبخرة سامة عند دمجها مع منتجات أخرى.

– اغسل يدك بالصابون والماء الدافئ بعد استخدام أي منتج تنظف.

ومن ضمن الأدوات التي تستخدم بطريقة خاطئة:

– المناديل المبللة:

يقتصر استخدام المناديل المبللة على تنظيف الأيدي فقط، ولكن هناك بعض الأشخاص يستخدموها على الأسطح لكنها تكون غير فعالة، لذا تحقق من الملصق بعناية فهل يشير إلى الإمكانية بتنظيف الأسطح أم لا.

-مبيض الكلور:

مبيض الكلور، هو أحد أكثر المطهرات فعالية ويستخدم لتنقية مياه الشرب، وقتل الجراثيم في المستشفيات، وتبييض الملابس الملطخة، لذا يجب استخدام مبيض الكلور مع الماء بكميات متناسبة لتقديم أفضل النتائج.

مبيض الكلور حساس للضوء ودرجة الحرارة، لهذا السبب يُباع دائمًا في زجاجة غير شفافة لمنع التعرض للضوء، لذلك من المهم تخزين الكلور المبيض عند حوالي 21 درجة مئوية.

تفقد زجاجة الكلور فعاليتها في غضون ستة أشهر إلى 12 شهرا، واستخدامها بعد هذه المدة يسبب ضررا مفرطا لأن الأيونات الكيميائية تعود إلى الهيدروجين والأكسجين ولن تكون فعالة في التنظيف.

– الخل الأبيض المقطر:

الخل الأبيض المقطر منظف غير سام يفضله الكثيرون لتنظيف الأسطح في المنزل، في حين أن الخل يمكن أن يكون فعالاً في قتل بعض البكتيريا، إلا أنه ليس مطهراً مسجلاً من قبل وكالة حماية البيئة ولا يقتل العديد من سلالات البكتيريا الخطيرة.

الخل المقطر فعال في إزالة البقع، ولكن هناك بعض الأسطح التي يلحق بها الضرر خاصًة الجرانيت والرخام لأنه سيسبب الحفر وجود الحفر فيه.

منظفات الغسيل:

الإفراط في استخدام منظفات غسل الملابس يترك بقايا لزجة على الأقمشة فتحبس البكتيريا ويمكن أن تجذب المزيد من الأوساخ أثناء ارتداء الملابس.

إذا تم تخزين منظفات الغسيل تصبح أقل فعالية، لذا أحرص على استخدامها خلال عام واحد من الشراء ورج العبوة جيدًا قبل الاستخدام إذا كان المنظف سائلا.

– منظفات الأفران:

غالبًا ما تكون منظفات الأفران هي الأكثر سُميّة في المنزل، لذلك خذ الوقت الكافي لقراءة التعليمات الموجودة على الملصق.

ضع المنظف حوالي ساعتين من الفرن، وأثناء مسح المنظف والدهون اشطف الإسفنجة أو قطعة القماش بشكل متكرر لمنع إعادة توزيع الدهون والملوثات مرة أخرى.

– منظفات الحمام:

رش منظفات الحمام قبل التنظيف بـ15 دقيقة حتى تتمكن من اختراق الأوساخ وإزالتها بسهولة، واستخدم فرشاة ناعمة لتنظيف الأسطح أو قطعة قماش مصنوعة من الألياف الدقيقة لأنها تساعد أكثر على تفكيك المواد الجافة.

– منظفات النوافذ:

سواء كنت تغسل النوافذ أو المرايا، فابدأ دائمًا من الأعلى واتجه نحو الأسفل، وبهذه الطريقة ستمنع القطرات من السقوط إلى الأسفل، وتجنب استخدام المناشف القماشية واستخدم المناشف الورقية، حتى لا تترك الوبر على السطح.

-منظفات الأرضيات:

من المهم جدًا قراءة الملصقات قبل استخدام المنتج لتنظيف الأرضيات، هل يجب خلط المنظف بالماء؟ هل يمكن استخدامه مباشرة من الزجاجة؟ هل هو آمن لنوع الأرضيات الخاصة بك؟ وسيساعدك على ذلك قراءة ملصق العوبة بعناية.

بخلاف بعض الأرضيات الحجرية، فإن معظم الأرضيات لا تعمل بشكل جيد عند تشبعها بمحلول مبلل، لذلك استخدم الإسفنج والأقمشة والمماسح وأدوات التنظيف.

المصدر مصراوى