الجمعة , سبتمبر 18 2020

غض البصر الأصل في حماية المجتمع .. وجذور النقاب يهودية

غض البصر الأصل في حماية المجتمع وجذور النقاب يهودية
قالت الدكتورة آمنة نصير، أستاذ الفلسفة والعقيدة بالأزهر وعضو مجلس النواب، إن «جذور النقاب يهودية وليست إسلامية»، مشيرة إلى أن «الإسلام أمر بغض البصر وهو الأصل في حماية المجتمع من أية أخطاء».
وأضافت خلال لقاء لبرنامج «90 دقيقة»، المذاع عبر فضائية «المحور»، مساء الأربعاء، أن «اليهودية أقصى ديانة تشددت في تشريعاتها للمرأة»، موضحة أن النقاب كان متجذرًا في الجزيرة العربية قبل مجيء الإسلام، نتيجة مجاورة اليهود.
وأشارت إلى أن «الإسلام أمر بالتزام المرأة بالزي المحتشم الذي لا يصف ولا يشف في قضية الحجاب والاحتشام»، مؤكدة أن التي ترغب في المغالاة بارتداء النقاب لديها الحرية في ذلك.
وعن اقتداء المنتقبات بأمهات المؤمنين، استشهدت أستاذ العقيدة بالآية القرآنية: «يا نساء النبي لستن كأحد من النساء»، معقبة: «أمهات المؤمنين لهن خصوصية، الاقتداء بهن شيء جميل لكن لا أقلدهن التقليد الكامل».
وذكرت أن المرأة المسلمة والمسيحية مطالبتان بالاحتشام، مؤكدة أن غض البصر الروشتة الإسلامية لأي امرأة ولأي رجل، تعليقًا على الآراء التي تبرر التحرش بملابس المرأة.
نقلا عن الشروق