الخميس , سبتمبر 24 2020

وزارة الداخلية تتيح خدمات مرورية جديدة عبر الإنترنت

وزارة الداخلية تتيح خدمات مرورية جديدة عبر الإنترنت
تقدم وزارة الداخلية عددًا من الخدمات عن طريق القنوات الإلكترونية لمختلف طالبيها، والسداد إلكترونياً للمبالغ المستحقة عن تلك الخدمات بطرق ووسائل مختلفة بما يسهم في تسهيل الإجراءات على المواطنين الذين يستطيعون الحصول على الخدمات المرورية دون عناء الانتقال لوحدات المرور لسداد رسوم تلك الخدمات، في ارتياد آفاق جديدة؛ لتحقيق جودة الخدمات الأمنية عبر تقديم عدد من الخدمات المرورية للمواطنين عن طريق الموقع الإلكتروني بوابة مرور مصر.
وتشمل المرحلة الأولى الخدمات الآتية: تجديد رخص تسيير المركبات الملاكي حتى (2030 سي سي)، وإصدار بدل فاقد، تالف لرخصة تسيير مركبة ملاكي، وإصدار بدل فاقد، تالف لرخصة قيادة مركبة، وخدمة الاستعلام عن صحة بيانات رخصة التسيير التي يستخدمها المواطن لدى شراء مركبة.
ويتم تقديم تلك الخدمات من خلال (بوابة مرور مصر) التابعة لوزارة الداخلية، والتي يمكن الولوج إليها من خلال رابط الموقع الإلكتروني التالي (www.moi.gov.eg)، ويتم سداد المبالغ المالية المستحقة عن تلك الخدمات عبر بوابة مرور مصر باستخدام كافة أنواع الكروت الصادرة عن البنوك المصرية سواء (ائتمانية -مسبوقة الدفع – كروت الخصم المباشر) ويتيح الدفع الإلكتروني العديد من المميزات وهى:-
– إتاحة دفع رسوم الخدمات على مدار اليوم طوال أيام الأسبوع بما يسهم في تسهيل الإجراءات على المواطنين راغبي الحصول على الخدمات المرورية دون الانتقال لوحدات المرور لسداد الرسوم.
– سداد المبالغ المطلوبة فقط والرجوع إلى ما تم سداده من معاملات سابقة إلكترونياً.
– الإعفاء من الرسوم الإضافية التي تبلغ 5% على السداد النقدي للخدمات الحكومية والمفروضة بقرار وزير المالية بما يحقق ميزة مالية للمواطنين.
– إمكانية مراجعة مدفوعات تلك الخدمات عن طريق البنك المصدر لبطاقة الدفع.
وفي حالات وجوب التوجه إلى وحدة التراخيص (كالحالات التي تتطلب فحصًا فنيًا) فإن السداد الإلكتروني يساعد في اختصار الإجراءات داخل الوحدة وبالتالي اختصار زمن أداء الخدمة وكذا تقليل عدد مرات التواجد بوحدات المرور، بما يعزز الإجراءات الاحترازية التي تكفل سلامة وصحة المواطنين.
فضلاً عن إمكانية تجديد رخص تسيير المركبات عن طريق قنوات فورى للسداد الإلكتروني.
جاء ذلك في إطار استراتيجية وزارة الداخلية الرامية إلى التحول الرقمي وميكنة جميع الخدمات المقدمة للجماهير لا سيما الخدمات التي تقدمها وحدات المرور، وفى ضوء تردد المواطنين بأعداد متزايدة على وحدات المرور لتلقى الخدمات المرورية المتنوعة وإنفاذاً لثوابت الاستراتيجية الأمنية الهادفة في أحد محاورها إلى تيسير الإجراءات وتحقيق مفهوم جودة الخدمات الأمنية.
نقلا عن مصراوى