الإثنين , أكتوبر 26 2020

تفاصيل نكبة «موزة» وهيلاري كلينتون .. تدير البلاد سرا

تفاصيل نكبة «موزة» وهيلاري كلينتون تدير البلاد سرا
من المعروف أن الشيخة موزة وراء الانقلاب الذي قام به نجلها الطفل المدلل "تميم" ضد والده للجلوس على عرش قطر ليعبث بمقدراتها على هواه الشخصى لتحقيق طموحه فى السيطرة وإشباع رغبته الخبيثة حتى وإن كان الأمر ضياع وطنه والوقوف ضد بلاد العرب وأهلها.
الشيخة موزة لم تكن بعيدة عن أفعال ابنها وتودده للغرب والانحناء لهم من أجل تحقيق طموحه فى السيطرة على الحكم بل امتد طموحه لمزيد من السلطة من خلال دعمه للجماعة الإرهابية ضد العرب.
تسريبات هيلارى كلينتون التي ظهرت أخيرا، وأمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب برفع السرية عنها، تفضح الشيخة موزة أم تميم نوضحها فى هذا التقرير:

• موزة تستخدم زوجة رئيس وزراء بريطانيا للتودد لهيلاري
كشفت التسريبات محاولة الشيخة موزة أم تميم حاكم قطر بالتودد لهيلاري كلينتون وزيرة خارجية أمريكا السابقة عن طريق شيري بلير، زوجة رئيس وزراء بريطانيا الأسبق.
وكشفت إحدى الرسائل الموجهة من شيرى إلى كلينتون عن رغبة موزة فى بناء علاقات مع كلينتون، وقالت شيرى بلير فى رسالتها إلى هيلارى بتاريخ 13 مايو 2009، أى بعد أقل من 4 أشهر على تولي الأخيرة منصبها فى الخارجية الأمريكية: قد تعرفين أننى على مدار السنوات الأربع الماضية عملت مع القطريين وتحديدا الشيخة موزة وبنيت علاقة طيبة معهم.
• موزة تتمنى أن تعطيها هيلارى بعض من وقتها
واستكملت شيري بلير رسالتها المسربة قائلة: "وقد تواصلت الشيخة موزة معى سرا، وقالت إنهم حريصون على أن تكون علاقتهم بالولايات المتحدة على موطئ أكثر إيجابية وتأمل فى لقاء نسائى خاص مع كلينتون. وأنها مسرورة للمجيئ إلى واشنطن لو استطاعت إتاحة بعض الوقت".
ومن المعروف للعامة وللجميع أن هيلارى كلينتون وزيرة خارجية أمريكا في عهد أوباما كانوا داعمين أقوياء لجماعة الإخوان الإرهابية.
وقامت قطر من خلال قناة الجزيرة الإرهابية بدعم جميع الفصائل الإرهابية المنبثقة من جماعة الإخوان الإرهابية وقد أجرى مراسلوها العديد من الحوارات مع عناصر تنظيم داعش، كذلك قامت الجزيرة بتغطية مظاهرات الربيع العربي من أجل زيادة الفتنة وقد تنبه العرب لذلك ولكن فى وقت متأخر.