الأحد , أكتوبر 25 2020

مصر الـ63 عالميا في الخصوبة.. الصحة: الزيادة السكانية أخطر تحدٍ يواجه الدولة بعد الإرهاب

الزيادة السكانية الزيادة السكانية قال طارق توفيق نائب وزير الصحة لشئون السكان ، إن الاستراتيجية القانونية القومية للسكان تم إعدادها في 2015 وتم تطبيقها في مايو 2015 ، وكانت المناقشات الخاصة بها الوصول إلى أن يكون المعدل الكلي للسكان في 2030 هو 111 مليون نسمة.
وأضاف " توفيق " في مداخلة هاتفية على قناة " dmc " هدفنا ، أن يصبح معدل الانجاب الكلي في 2030 من 3,5 إلى 2,4 ، بحيث يكون 24 طفلا لكل 10 سيدات مشيرا إلى أن الزيادة السكانية ثانى أخطر تحد يواجه مصر بعد الإرهاب.
وتابع نائب الصحة والسكان ،نسعى لأن يكون معدل استخدام تنظيم الأسرة من 58% إلى 72% ، بالإضافة إالى الإرتقاء ببعض المؤشرات الخاصة بالخصائص الركنية كالأمية أن تصبح 7% في 2030 ، ووصول سوء التغذية إلى 50% من القيمة التي كانت موجودة أيام المسح السكاني في 2014 .
وأشار ، إلى أن الاستراتيجية القومية للسكان تعتمد علي خمسة محاور ، المحور الأول تنظيم الأسرة وتقديم كافة الخدمات المتعلقة بخدمات هذا التنظيم بجودة جيدة لمصر كلها ، و المحور الثاني الاهتمام بالشباب صحيًا واجتماعيًا .
وتابع ، أن المحور الثالث الاهتمام بالمرأة والتمكين الاقتصادي والاجتماعي لها ، و المحور الرابع الإعلام وتكثيف الدور الإعلامي للارتقاء بوعي المصريين حول قضية زيادة السكان ، وأخيرًا المحور الخامس ، الخلخلة السُكانية أي تقليل كثافة السكان في المدن الموجودة في الدلتا والقاهرة .
وأكد ، أن مصر كانت فى المركز 74 على مستوي العالم من حيث معدل الخصوبة في 2017 ، أما حاليًا في 2020 اصبح معدل الإنجاب الكلي " الخصوبة " 3.3 طفل لكل سيدة وبالتالي أصبحنا المركز 63 تقريبًا على مستوي العالم ، مضيفًا أن دول الصحراء الأفريقية هي التي تزداد بها معدلات الإنجاب حيث لا تقل عن 5 أطفال لكل سيدة، وأيضًا بعض الدول في آسيا وأمريكا .

المصدر صدى البلد