الأربعاء , أكتوبر 28 2020

قرار عاجل من النيابة بشأن واقعة فتاة المعادي

قرار عاجل من النيابة بشأن واقعة فتاة المعادي
قررت نيابة المعادي، حبس شخصين 4 أيام على ذمة التحقيقات لاتهامهم في واقعة سحل وقتل فتاة بمنطقة المعادي.
واعترف المتهمان أمام جهات التحقيق، أن الدافع من وراء الواقعة سرقة المجني عليها حيث تمكن رجال مباحث القاهرة، من القبض على 2 من المتورطين في واقعة سحل وقتل فتاة المعادي، بعد فشلهم فى التحرش بها، وسرقة حقيبتها؛ وهو ما كشفت عنه كاميرات المراقبة محل الواقعة، وتم توجيه عدة مأموريات أمنية لضبط الجناة في الأماكن التي يترددون عليها، ومن المقرر سقوط الثالث في قبضة الأمن خلال الساعات القادمة.
وكشفت التحريات الأولية، عن أن المتهمين عاطلان أحدهما كان يقود الميكروباص والثانى كان بجانبه وقت ارتكاب الواقعة، وجارٍ عرضهما على النيابة اليوم، الخميس، للتحقيق، واعترفا بأنهما ارتكبا الواقعة بدافع سرقة حقيبة الفتاة.

كما كشفت التحريات الأولية، عن أن فتاة المعادي تعرضت لواقعة تحرش من قبل 3 شباب كانوا يستقلون سيارة أثناء سيرها بشارع 9 دائرة قسم شرطة المعادي، وعندما تصدت لهم حاولوا جذب حقيبة يدها؛ مما تسبب فى سقوطها على الأرض، وتم سحلها عدة أمتار وارتطمت بالرصيف لتسقط جثة هامدة نتيجة الحادث.
واستعجلت النيابة العامة تحريات المباحث حول الحادث، وكذا تفريغ كاميرات المراقبة محل ارتكاب الواقعة لكشف ملابساتها، حيث تم التحفظ على 5 كاميرات، وتم تفريغها وإعادة تقرير مفصل يتم من خلاله كشف ملابسات الحادث.
تلقى قسم شرطة المعادي، بلاغا من الأهالي بعثورهم على جثة لفتاة بأحد الشوارع بدائرة القسم على الفور انتقلت أجهزة الأمن لمكان الحادث، وعثر على جثة فتاة في العقد الثاني من العمر.
وتشير التحريات الأولية إلى أنه أثناء سير المجني عليها بالشارع قام مجهولون بمضايقتها وجذب حقيبة يدها، مما أدى إلى سحلها بالشارع وسقوطها على الأرض مما أدى إلى وفاتها، وهو ما سيكشف عنه تقرير الصفة التشريحية للطب الشرعي لبيان سبب الوفاة، تحرر محضر بالواقعة وباشرت النيابة العامة التحقيق.
وانتقل مساء أمس اللوائين أشرف الجندي، مدير أمن القاهرة، ونبيل سليم، مدير المباحث، إلى قسم شرطة المعادى لمتابعة جهود فرق البحث.