الأحد , أكتوبر 25 2020

ضربة موجعه .. دولة عربية جديدة تحاصر تركيا اقتصاديا

ضربة موجعه دولة عربية جديدة تحاصر تركيا اقتصاديا
أفادت وكالة الأنباء العراقية الحكومية عن وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار اليوم الخميس بأن العراق ألغى عقدا وقعه مع مجموعة تركية بقيادة تباو لتطوير حقل المنصورية الغازي قرب الحدود الإيرانية.
وذكرت الوكالة العراقية نقلا عن وزير النفط إحسان عبد الجبار إن العراق يدعو شركات الطاقة العالمية للتنافس على تطوير حقل المنصورية.
ويُشار الي ان المملكة العربية السعودية كانت في وقت سابق قد قررت حظر دخول المنتجات التركية إلى أسواقها، حسبما افادت تقارير محلية.
وبحسب صحيفة "جمهوريت" التركية، فإن قرار السعودية حظر دخل المنتجات التركية دخل حيز التنفيذ في خطوة من شأنها التأثير على الاقتصاد التركي المتعثر بالفعل.

وذكرت الصحيفة أن السعودية فرضت، العام الماضي، حظرا غير رسمي على البضائع التركية بما في ذلك المنسوجات وبعض أنواع الأغذية.
وكانت العلاقات بين أنقرة والرياض قد توترت بفعل سياسات النظام التركي المعادية للعرب ودول الخليج، وهو ما ظهر خاصة بعد أزمة المقاطعة العربية لقطر، ثم دخلت الأزمة فصلا جديدا بعد الادعاءات التركية عقب مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في اسطنبول.
كما طالبت مجموعات الأعمال السعودية بمقاطعة المنتجات التركية بشكل كامل بسبب نهج أنقرة العدائي ودعم الجماعات المتطرفة في سوريا وليبيا، فضلا عن الدعم السخي لتنظيم الإخوان.
وأبانت التقارير إلى امتناع عدد من الشركات السعودية عن التجارة مع أنقرة أو شراء أي منتجات صنعت في تركيا.
واشارت الصحيفة الي أن السلطات السعودية طالبت المستوردين بعدم شراء أي سسلع من أنقرة.
جدير بالذكر أن ججم الصادرات التركية إلى السعودية يبلغ نحو 3.3 مليارات دولار، ومن شأن القرار السعودي أن يؤثر على اقتصاد أنقرة المتهالك بالفعل.