الأربعاء , أكتوبر 21 2020

طارق شوقي يصدر قرارا جديدا بشأن طلاب الدبلومة الامريكية

طارق شوقي يصدر قرارا جديدا بشأن طلاب الدبلومة الامريكية
أعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، قرارا جديدا بشأن طلاب الدبلومة الامريكية.
قال وزير التربية والتعليم في تصريحات له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك : قررت وزارة التربية والتعليم اعتماد شهادات الــ ACT المنعقدة داخل مصر للطلاب العائدين من الخارج.
واوضح وزير التربية والتعليم ، أن هذا القرار سيطبق لهذا العام فقط.
وأضاف وزير التربية والتعليم : يبدأ الاعتماد في ديوان الوزارة يوم الاحد ١٨ اكتوبر ٢٠٢٠ ان شاء الله.
وكان قد وجه الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك ، رسالة توضيحية نهائية لطلاب وأولياء أمور الدبلومة الامريكية.
أعلن وزير التربية والتعليم التوصيات التي تم التوافق عليه مع وزارة التعليم العالي ومكتب التنسيق بشأن طلاب الدبلومة الامريكية في مصر بما في ذلك موضوع ال science في ACT I ، لافتًا إلى أن هذه التوصيات تتضمن ما يلي:
– يمكن اختبار ACT الطلاب من دخول الكليات الادبية حال اجتيازهم اختبارات اللغة الانجليزية وعددهم اثنان بالاضافة لإختبار الرياضيات فقط
-عند رغبة الطالب في دخول الكليات العملية فيما عدا القطاع الطبي وقطاع الهندسة فعليه إضافة اختبار العلوم الخاص بإختبارات ACT إلى ما سبق.
-يحتاج الطالب إلى اجتياز اختبار Subject Test عند دخول أحد كليات القمة بقطاعي الطب والهندسة بحسب اختياره وهو ما يعادل اختبار SATII .
-لا يحتاج الطالب عند دخول اختبارات Subject Test إلى اجتياز اختبار العلوم الخاص بإختبارات ACT .
-يمكن للطالب الاختيار بين اختبار ACT أو SAT ويمكنه أيضا الاختيار ما بين اختبار Subject Test أو SATII .

– يتمتع الطالب المصري بجميع المحاولات من كلا النظامين ، دون أن يؤثر ذلك على العدد النهائي لـلمحاولات ، أي يتمتع في كل عام بجميع المحاولاتمن الاخبارين في آن واحد.
– يمكن للطالب اجتياز ACT مع اختبار SATII ، كما يمكنه اختبار SAT مع Subject Test الخاص بإختبارات ACT بحسب الأحوال وحين رغبة الطالب في ذلك.
– اختبارات ACT و Subject Test تتيح للطالب الذي يدرس في مصر أو خارجها دخول جميع الجامعات والكليات المصرية الحكومية والخاصة.
– تسري ذات قواعد التنسيق الخاصة الـ Bonus Matchingعلى الطلاب الذين يجتازون اختبارات ACT واختبارات Subject Test
وقال وزير التربية والتعليم : لقد نشرنا هذه التوصيات يوم ٣ سبتمبر ولم نغيرها وانما جدل مواقع التواصل يصنع المشاكل من لا شئ.
وأكد وزير التربية والتعليم أنه تم التوافق بين وزارتي التعليم على امكانية "الماتشينج" "لهذا العام فقط" بين الشهادات مثل (SAT I+ACT II) او (ACT I + EST II) وهكذا.
وقال وزير التربية والتعليم أنه لا يجوز الـ Matching على مستوى المواد بين الشهادات أي اختيار الدرجة الاعلى من شهادات مختلفة.
وأشار وزير التربية والتعليم إلى أنه لا تعتمد (تختم) الوزارة شهادات ال SAT "تاريخيا" ، وانما يتم ارسالها للتعليم العالي او الجامعات من جهة الاعتماد (وهي ال college board) ولا علاقة لوزارة التربية والتعليم بهذا.
وأكد وزير التربية والتعليم أنه بنفس المنطق، لا تعتمد الوزارة شهادات ال ACT للطلبة في الخارج ولكن يجب على مؤسسة ال ACT الدولية ارسال هذه النتائج الى التعليم العالي مباشرة او الجامعات.
وقال وزير التربية والتعليم : تعتمد وزارة التربية والتعليم شهادة ال EST لانها شهادتنا ونحن الجهة المانحة ونرسلها للتعليم العالي والجامعات.
وأفاد وزير التربية والتعليم بأن الوزارة لا تدرس المناهج الامريكية ، مشيرًا إلى أن الوزارة صممت هذا الامتحان (EST) لمساعدة الطلاب في فترة الجائحة ، وقال : ارجو ألا تطلبوا من الوزارة تدريب على هذه الامتحانات لإن هذا من شأن المدارس الامريكية وليس وزارة التعليم المصرية.
وأنهى وزير التربية والتعليم رسالته التوضيحية لطلاب الدبلومة الامريكية قائلا : سوف ننشر الجدول المستقبلي لامتحانات الشهادة المصرية (EST) في المستقبل القريب ان شاء الله.
صدي البلد