الجمعة , أكتوبر 23 2020

منفصلة عن زوجي ويرسل لي مصاريف أولادي من فلوس حرام.. فما حكم الشرع؟

منفصلة عن زوجها منفصلة عن زوجها منفصلة عن زوجي ويرسل لي مصاريف أولادي من فلوس حرام.. ما حكم الشرع؟.. سؤال ورد للشيخ محمود شلبي أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية.
وأوضح أمين الفتوى خلال البث المباشر عبر الصفحة الرسمية للدار، أنه لا وزر على أم الأولاد لكن الوزر عليه هو ، كما أنه مكلف بذلك.
وفي سياق آخر، قال الشيخ أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن مال الزوجة ليس ملكًا لزوجها؛ لأن عقد الزواج لا ينتج عنه اندماج الذمة المالية للزوجين.
وأضاف « وسام» في إجابته عن سؤال: «هل مال الزوجة ملك لزوجها؟»، عبر الصفحة الرسمية لدار الإفتاء على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أن عقد الزواج لا يبيح إمتلاك أي من الزوجين لمال الآخر.
واختتم أمين الفتوى بأنه بناء على ذلك؛لا يجوز للزوج التحكم في مال زوجته، فتبقى الذمة المالية لكل منهما مستقلة عن الآخر.
– هل يجوز للزوج التصرف في شبكة زوجته:
هل يجوز لزوجى التصرف في نقوط الزواج والشبكة لأنه فى حاجة للمال ؟..سؤال أجاب عنه الشيخ محمد عبدالسميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك عبر صفحة دار الإفتاء على اليوتيوب.
وَرَدَّ عبدالسميع، قائلًا: ربما يكون زوجكِ فى حاجة شديدة للمال ولا يريد أن يخبركِ بهذا، وأنه يجب عليكِ أن تخبري أهلكِ بأن زوجك يريد أن يتصرف فى نقوط زواجكما والشبكة ولا تخافى من ذلك، إلا أنه عليكي أن تخبري زوجكِ أنك لا تبيعين الذهب حتى تخبري والديك بذلك لأن هذا الذهب أو الشبكة التى قدمها لكى أثناء خطبتكما هى أصبحت ملك لك ولا يحق له التصرف فيها.

المصدر صدى البلد