الأحد , أكتوبر 25 2020

وش إجرام.. حكاية مقتل ربة منزل على يد شقيقها في القليوبية

البوابة نيوز منذ ما يقرب من 6 أشهر، تركت "غادة. ح. ع" صاحبة الـ 29 عامًا، حي الوراق التابع لمحافظة الجيزة، وتوجهت مع أسرتها نحو منطقة طوخ بالقليوبية، حيث مسقط رأس والدتها، بحثًا عن حياة هادئة تنسيها مرارة فشل زيجتها الأولى عقب طلاقها من زوجها، وتوفير متطلبات طفلتها البالغة من العمر 3 سنوات، لكنها لم تدر الفصل الأخير من حياتها سيكتب علي يد شقيقها في مشهد مأساوي أضحى حديث الساعة بمحيط مسرح الحادث، إذ نشبت بينهما مشادة كلامية تطورت لمشاجرة، قام علي إثرها الجاني بإطلاق النيران عليها من سلاح نارى "طبنجة" كانت بحوزة المتهم، الأمر الذي أسفر عن مصرعها في الحال، ثم لاذا بالفرار، وعقب إبلاغ رجال الشرطة، وتحرر المحضر اللازم عن الواقعة، وبإخطار النيابة العامة، أمرت بسرعة ضبط وإحضار المتهم وطالبت المباحث الجنائية بسرعة التحريات حول الحادث واستدعت الشهود لسماع أقوالهم، وأمرت بتشريح جثة المجني عليها، وإعداد تقرير مفصل لحين إصدار تصريح الدفن.
كان المقدم محمود إسماعيل رئيس مباحث مركز طوخ، تلقى بلاغًا بإطلاق استورجى سيارات النيران على شقيقته من سلاح نارى " طبنجة" أسفر عن مصرعها في الحال، وفر هاربا.
جرى إخطار اللواء فخرالدين العربي مدير أمن القليوبية، وانتقل على الفور العقيد تامر مرسى مأمور مركز طوخ، وبالفحص تبين قتل "السيد. ح. ع" 33 عامًا، استورجى سيارات، شقيقته "غادة. ح. ع" 29 عامًا، ربة منزل، بسلاح ناري "طبنجة"، ومقيمين بشقة سكنية بعقار ملك "ر.ع"، حيث أطلق المتهم النيران فأصابت المجني عليها بطلقة في الرأس وأخرى في الصدر، مما أسفر عن مصرعها في الحال.
وبإجراء التحريات تبين أن الدافع وراء ارتكاب الجريمة خلافات عائلية، وأن الأسرة من منطقة الوراق وانتقلوا للسكن بالقرية مسقط رأس والدتهما منذ نحو ٦ شهور، والمجني عليها مطلقة ولديها طفلة 3 سنوات.

المصدر البوابة نيوز