الثلاثاء , أكتوبر 20 2020

لمواجهة نقص الكمامات.. استبدال قناع الوجه بأكياس بلاستيكية في الهند

في ظل النقص المتزايد لأدوات ومعدات الوقاية الطبية خلال جائحة كورونا، ابتكر أطباء الهند حيلة للاستعداد لتفشي الموجة الثانية منها باستبدال قناع الوجه المعروف (الكمامة) بأكياس بلاستيكية.
ووفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، ابتكر الأطباء في خط المواجهة بالهند بديلا وهو استخدام الأكياس البلاستيكية وبها ثقوب لتصبح أداة ضمن معدات الوقاية الشخصية، ويمكن ان تكون بديلا أيضا للواقي البلاستيكي الشفاف.
وكشف المسعفون في الهند الذين جربوا أغطية الوجه أنهم لا يزالون قادرين على التنفس أثناء تنفيذ الإجراءات، وأفادوا بأن نظاراتهم لم تتأثر بارتداء الكيس المثقوب على عكس الكمامة.
وأكدوا أن الصعوبات التي يواجهها النقص العالمي في معدات الوقاية الشخصية تعني أن هناك حاجة إلى حلول جديدة.
يعتمد أفراد الرعاية الصحية على معدات الوقاية الشخصية ، بما في ذلك الأقنعة والقفازات، لحماية أنفسهم ومرضاهم من العدوى، لكن هناك نقص في معدات الحماية الشخصية في جميع أنحاء العالم، حيث تكافح البلاد نخفضة الدخل للحصول على معدات واقية، مما اضطر الأطباء في الهند إلى اللجوء إلى استخدام معاطف المطر وخوذات الدراجات النارية كبدائل.
وفي بريطانيا، الأمر نفسه، حيث ادعى مسعفون الأطقم الطبية أنهم اضطروا إلى استخدام أكياس القمامة كبديل أخير، ويبدو أنه سيصبح البديل المتاح خلال الموجة الثانية للفيروس خلال هذا الشتاء.

المصدر صدى البلد