الجمعة , أكتوبر 23 2020

بعد مرور 54 عاما.. خطأ لم ينتبه له أحد لسعاد حسني في فيلم “صغيرة على الحب”

يعد فيلم "صغيرة على الحب" علامة من علامات السينما المصرية ومن أهم الأفلام التي حققت نجاحا كبيرا منذ عرضها عام 1966 وحتى الآن.

الفيلم يجمع عمالقة الفن مثل رشدي أباظة وسعاد حسني وسمير غانم ونادية الجندي وعلى الرغم من أن الفيلم حقق نجاحا كبيرا وقت عرضه وحتى الآن بعد مرور 54 عاما إلا أن الفيلم تضمن بعض الأخطاء التي ربما أفقدت المشاهدين متعة المشاهدة.

ويظهر هذا الخطأ في أحد المشاهد التي تظهر سعاد حسني في اللقطة الأولى وهي مبتلة تماما بالمياه خارج المنزل، بعد أن رمى عليها نور الدمرداش المياه ولكن بعد دخولها إلى المنزل مباشرة نفاجأ بأن ملابسها أصبحت مجففة!

صغيرة على الحب

صغيرة على الحب

تدور أحداث الفيلم حول "كمال" مخرج تليفزيوني معروف، يبحث عن طفلة صغيرة للقيام ببطولة الاستعراض الجديد الذي يعمل عليه، ويعلن المخرج عن مسابقة لاختيار طفلة كبطلة للاستعراض المنتظر، وتقرر "سميحة" أن تتنكر في زي طفلة بدون علم خطيبها وعائلتها، وتنجح في اجتياز الاختبار، لكنها بالمقابل تقع في العديد من المفارقات الكوميدية.

اقرأ أيضا
بجلابية بلدي وراقصات… هنادي مهنى تحتفل بليلة الحنة

"أستودعكم الله" … بسمة وهبة تطلب الدعاء قبل دخولها العمليات

سعاد حسني صغيرة على الحب

المصدر فى الفن