الثلاثاء , أكتوبر 20 2020

الناتو يحذر تركيا من استخدام صواريخ “إس-400”

الناتو يحذر تركيا من استخدام صواريخ "إس-400"

بروكسل – (د ب أ):

أعرب حلف شمال الأطلسي 'ناتو' عن قلقه حيال تقارير تحدثت عن أن تركيا، العضو بالحلف، استخدمت لأول مرة نظام الدفاع الصاروخي الروسي "اس-400“ خلال تدريبات.

وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية، قالت متحدثة باسم الحلف اليوم السبت: " هذا النظام يمكن أن يمثل خطورة على طائرات الحلفاء وأن يؤثر على العلاقات بين شركاء الحلف".

وأضافت المتحدثة أن من المهم أن تواصل تركيا البحث عن حلول بديلة مع الحلفاء الآخرين.

وقالت المتحدثة إن القرار شأن وطني بالنسبة لتركيا، لكن من غير الممكن دمج نظام "اس-400“في النظام الدفاعي الصاروخي والجوي للحلف العسكري.

كانت تقارير إعلامية تركية ذكرت في وقت سابق أن الحكومة في أنقرة اختبرت لأول مرة الصواريخ الروسية طراز أرض جو أمس الجمعة في ظروف تشغيل بالقرب من مدينة سينوب على البحر الأسود، وذكرت المتحدثة باسم الناتو أن " كل اختبار لنظام الدفاع الجوي "اس- 400" من خلال تركيا- إذا تأكد ذلك- سيكون أمرا مؤسفا".

وصدرت تصريحات مماثلة في العاصمة الأمريكية واشنطن أمس.

كانت الولايات المتحدة استبعدت تركيا من برنامج طائرات اف 35، بسبب شراء تركيا نظام الدفاع الصاروخي الروسي، كما هددت بفرض عقوبات على أنقرة.

واحتجت تركيا بأنها في حاجة لنظام صاروخي خاص بها في مواجهة التهديدات من سورية المجاورة ومن الداخل أيضا، مشيرة إلى أنها لم تتلق عرضا بديلا معقولا من جانب شركائها في الحلف.

يشار إلى أن نظام "اس-400“، هو نظام دفاع جوي متحرك يمكنه التصدي للطائرات والمقذوفات والأشياء الأخرى في الجو، ويمكن حمل وحداته، التي تتكون في العادة من عدة صواريخ ورادار ومركز قيادة بواسطة شاحنات، ويمكن لنظام "س-400“ أن يعمل بصواريخ قصيرة ومتوسطة وبعيدة المدى.

المصدر مصراوى