الأربعاء , أكتوبر 21 2020

أجسام غريبة ولاعات وهواتف وشوك وأشياء أخرى داخل بطون المصريين.صور

أجسام غريبة ولاعات وهواتف وشوك وأشياء أخرى داخل بطون المصريين.صور
نقود وأدوات معدنية وهواتف محمولة وأشياء أخرى، عادة ما تداول بين أيدي الأشخاص، ولا يخطر على البال العثور عليها داخل أحشائهم، بعد إجراء جراحات دقيقة ومعقدة تستغرق عدة ساعات، وتوثق غرف العمليات حكايات مختلفة ومثيرة مع اكتشاف تلك الأجسام الغريبة، التي تدخل تارة عن طريق الخطأ، وأخرى على سبيل الهزار، فضلا عن حالات نفسية تجعل بعض الأفراد يبتلعون ما هو غير مألوف.
ولاعة وتليفون وجراحة عاجلة
آخر تلك القصص التي أصابت الأطباء بالدهشة، كانت شاهدة عليها مستشفى المنصورة العام الجديد "الدولي" بمحافظة الدقهلية، حيث تمكن فريق طبي مكون من 5 أطباء وفريق تمريض، خلال عملية استكشافية عاجلة، من استخراج "جهاز تليفون محمول، وولاعة، وجسم معدني غريب" من بطن مريض، يبلغ من العمر 30 عاما، بعدما اشتكى من معاناته بآلام شديدة في البطن، كانت من الممكن أن تتسبب في وفاته أو مشاكل خطيرة، كانسداد معوي، إذ أن استقرار الولاعة وبطارية الموبايل في معدته كاد يصيبه بالتسمم.

"موبايل" في معدة مريض نفسي
في سبتمبر الماضي، أجريت جراحة عاجلة لمواطن، ابتلع جهاز تليفون محمول قبلها بـ7 أشهر على سبيل الهزار مع أصدقائه، وكشف الدكتور أحمد شولح، مدرس الجراحة بكلية طب بنها ومستشفيات بنها الجامعية، كواليس الواقعة، موضحا أن المريض جاء إلى المستشفى وبدا في حالة غريبة، وبإجراء الأشعة اللازمة تبين استقرار "موبايل" صغير الحجم، في معدته.
وبسؤال المريض وقتها، عن سبب ابتلاعه التليفون، أكد أنه في أثناء جلوسه مع أصدقائه قبل 7 أشهر، دخلوا في وصلة "هزار"، وتطورت إلى تحديهم بابتلاع تليفون محمول صغير بأزرار من إحدى الماركات القديمة، لافتًا إلى أن أهل المريض أخبروه بأنه يعالج نفسيا وغير متزن ويتعاطي علاجا نفسيا.

استخراج 6500 جنيه من بطن رجل في 4 ساعات

يبدو أن سبتمبر كان شهر الغرائب، إذ نجح أطباء بقسم الطوارئ بمستشفى قصر العيني العام، في استخراج مبلغ 6500 جنيه من بطن أحد المواطنين خلال عملية جراحية ناجحة استغرقت 4 ساعات، بقيادة الدكتور عبد الرحمن مصطفى المعيد بقسم الجراحة العامة بطب القصر العيني.
وكشف الدكتور لؤي الصباحي نائب رئيس قسم الجراحة، إن المريض وصل عن طريق أحد أقسام الشرطة يعاني من آلام شديدة في البطن، وتم عمل أشعة مقطعية أثبتت وجود التهابات شديدة في البطن والأمعاء، وعلى الفور تم إدخاله لغرفة العمليات، ليستخرج المبلغ المالي من المعدة والباقي من فتحة الشرج، مشيرا إلى أنه يتردد على المستشفى حالات عدة تبتلع عملات نقدية أو أشياء غريبة، لكنها لم تصل إلى هذه الحالة.

شاب يبتلع 20 ملعقة و4 شوك و7 فرش أسنان
في سبتمبر من العام الماضي، كانت الواقعة المماثلة الأغرب على الإطلاق، إذ كشف الدكتور أمجد فؤاد أستاذ جراحة الجهاز الهضمي بجامعة المنصورة، ورئيس الفريق الجراحي الذي استخرج ملاعق وشوك من بطن أحد المرضى بمستشفيات الجامعة، في واقعة شهدت تفاصيلا مرعبة، فكيف ابتلع المريض هذا الكم الهائل من المعادن؟
خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية إيمان الحصري في برنامج "مساء dmc" عبر فضائية "dmc"، قال فؤاد، إن الشاب الذي أجريت له الجراحة يُدعى "عمر" ويبلغ من العمر 21 عاما، ومولود بإعاقة ذهنية ومصاب بضمور في المخ جعله غير مدرك لأفعاله، لافتا إلى أن الشاب يعاني من زيادة الحركة والنشاط، وهو الأخ الأكبر، ولديه 4 أشقاء، ويعيش مع والدته التي كشفت معاناته من آلام في بطنه منذ 6 شهور.

الشاب بلع 20 ملعقة و4 شوك و7 فرش أسنان، بعد أن توصل لطريقة يمكنه خلالها بلع الملاعق والشوك عن طريق رفع رقبته للأعلى ليكون الفم والبلعوم والمريء بمستوى واحد، ما يمكنه من بلع الأشياء مهما كان طولها.
المريض النفسي يقوم بأفعال مؤذية
وتعليقا على لجوء بعض الحالات الفردية لابتلاع هذه الأشياي الغريبة خاصة مع وجود بعض الأشخاص الذين يعانون من المرض النفسي، فسر الدكتور محمد هاني، استشاري الصحة النفسية والأسرية، بأن المسألة مرتبطة بالصحة العقلية للشخص، فعادة تصدر هذه الأمور غير المألوفة من المرضى النفسيين.
ويضيف هاني لـ"الوطن"، أن المريض النفسي يتوقع منه أي شئ خارج عن التفكير والعقل، خاصة الأشياء غير المألوفة، فضلا عن احتمالية أذى نفسه، لعدم إداركه الكامل مثل الإنسان الطبيعي.