الثلاثاء , أكتوبر 27 2020

رئيس لجنة الأمن القومي الإيراني يدعو لـ”إعدام روحاني ألف مرة”

دعا رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، مجتبى ذو النوري، إلى إعدام الرئيس الإيراني حسن روحاني ألف مرة.

وقال ذو النوري في تغريدة على تویتر: “الغالبية العظمى من الأمة الإيرانية لا ترضى بأقل من عزلك ومعاقبتك، بمنطقك يا روحاني، يجب على علي خامنئي أن يأمر بإعدامك ألف مرة حتى يرضي قلوب الشعب العزيز”.

وجاء ذلك بعد حديث روحاني، خلال اجتماع الحكومة الأربعاء، عن الصلح الذي أبرمه الإمام الحسن نجل الإمام علي بن أبي طالب مع معاوية بن أبي سفيان، فُسر على أنه دعوة من روحاني للتفاوض والسلام مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال روحاني الأربعاء، إن “على الإيرانيين أن يكونوا رجال سلام في زمن السلام، ورجال حرب في زمن الحرب”، وأضاف أن “إيران تخطئ إذا حاربت في زمن السلام، وصالحت في زمن الحرب”.

وتفاعل ناشطون مع تغريدة رئيس لجنة الأمن القومي، المطالبة بإعدام روحاني، حيث ردت الصحفية في الشؤون الدبلوماسية والدولية، سارة معصومي، المعروفة بتأييدها للحكومة، ردت على روحاني في تويتر: “لقد دخلت البرلمان بـ 204 آلاف صوت، والآن تتحدث بالنيابة عن الغالبية الساحقة للشعب الإيراني!!”.

وقال عبد الرضا داوري، مستشار الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد، للشؤون الإعلامية : “الرجاء اعزلوا روحاني لعدم كفاءته السياسية، لكن لا تعدموه”.

ویتعرض الرئيس الإيراني حسن روحاني، لانتقادات حادة، على خلفية سوء الأوضاع الاقتصادية والمعيشية وإنهيار العملة وإرتفاع أسعار السلع الأساسية، وهي انتقادات تصاعدت مع فوز المحافظين بغالبية مقاعد البرلمان، وترؤس البرلمان من قبل محمد باقر قاليباف، المنافس السابق لروحاني خلال انتخابات الرئاسة عام 2017.

وكان المرشد علي خامنئي، رفض في وقت سابق، أي مساع يقوم بها البرلمان في استجواب أو عزل الرئيس حسن روحاني، الذي تنتهي ولايته في صيف العام المقبل.

المصدر البشاير