الإثنين , أكتوبر 26 2020

والتقى الأحبة.. علاقة والدة الشهيد البطل أحمد المنسى بابنها

والتقى الأحبة علاقة والدة الشهيد البطل أحمد المنسى بابنها
يبدو أن والدة الشهيد البطل أحمد منسى "ماما نوئه" كما كان يطلق عليها، اشتاقت للقاء ابنها البطل، الذى ضحى بحياته من أجل مصر وشعبها وترابها، عندما استشهد خلال أحداث الهجوم على كمين البرث فى سيناء عام 2017، ولم تنتظر طويلا فى الدنيا، ويشاء القدر أن تتوفى بعده بسنوات قليلة لتذهب للقاء ابنها البطل.

توفيت السيدة سناء محمد رضا، اليوم السبت، بعد تعرضها لأزمة صحية ونقلها لأحد مستشفيات التجمع الخامس لتلقى ربها، ومن المقرر أن يتم دفنها فى مقابر العائلة وبجوار ابنها الشهيد منسى، عقب صلاة المغرب فى مقابر الروبيكى بمدينة العاشر من رمضان.

علاقة "ماما نوئة" بابنها البطل الشهيد لم تكن مجرد علاقة بين أم وابنها، بل امتدت لأعمق من ذلك، خاصة عندما التحق بالكلية الحربية حتى استشهاده، وهو ما صرحت به مسبقا والدته، عندما قالت أنه ابنها البطل كان عندما يحب أن يدللها يطلق عليها ماما نوئه أو ماما سونسن، على الرغم أنها لم تحب أن يدللها أحد، وقالت إنه منذ وفاته تضع صورته على "التسريحة" وأمام المرآة فى غرفتها، وأكدت أنها ستظل تتذكره طالما هى على قيد الحياة.

ويعد الشهيد أحمد صابر منسى، واحدا من أبرز ضباط القوات المسلحة، الذى كان يتحلى بالشجاعة والإيمان، وضرب القدوة والمثل فى الانضباط والتضحية، حتى استشهاده فى كمين البرث بشمال سيناء.