السبت , أكتوبر 24 2020

وزير التعليم العالي: الجامعات كانت مثل مدن الأشباح.. وعادت للحياة

الدكتور خالد عبد الغفار .. وزير التعليم العالي والبحث العلمي

الدكتور خالد عبد الغفار .. وزير التعليم العالي والبحث العلمي

قال الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إنه منذ بداية تعليق الدراسة، كانت الجامعات المصرية مثل مدن الأشباح دون وجود الطلبة فيها، لكن الحياة عادت مرة أخرى، وهذا يعيد الحياة الطبيعية.

وأوضح أن الدولة استثمرت في الجامعات وميكنة الامتحانات، ورفع المقررات الدراسية والفصول الدراسية الافتراضية، حوالي 5.7 مليار جنيه مصري، والرئيس عبدالفتاح السيسي وجه بالانتهاء من المشروع في عام ونصف، بدلا من ثلاث سنوات.

وأضاف "عبدالغفار"، في مداخلة عبر تطبيق "سكايب" مع برنامج "كلمة أخيرة"، المذاع على قناة "ON" الفضائية، وتقدمه الإعلامية لميس الحديدي، السبت، أن هذا قد لا يكون محققا في الجامعات في الأقاليم، ولكن هذا يحتاج إلى دعم إضافي من ناحية سرعة الإنترنت، والبنية التحتية، لكن هذا تحد مثل أي دولة في العالم، واجهت فيروس كورونا، والدولة ستنفذه بنجاح كبير.

وعن تحديد أيام معينة لذهاب الطلبة في الجامعات، أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أن الجامعات مستقلة بحكم الدستور، لكن المجلس الأعلى للجامعات يساهم في الاتفاق على طريقة العمل، خاصة في الكليات العملية مثل الطب وغيرها، حيث يتم تقسيم الكليات، ويترك لمجالس الكليات والجامعات تحديد نمط الدراسة الذي يتناسب معهم، وعلى كل جامعة إدارة شؤونها كما ترى.

وأوضح أنه بالنسبة الكليات العملية، فإن التعليم عن بعد لا يزيد عن 30%، ويتواجدون على الأقل 4 أيام أسبوعيا في الجامعات، أما الكليات النظرية فإنهم يذهبون إلى الجامعة، ما بين يومين إلى ثلاثة أيام، مع استغلال كل أيام الأسبوع، بما فيها يوم الجمعة، بهدف تقليل الكثافات، وتحقيق التباعد الاجتماعي، والالتزام بالإجراءات الاحترازية، ولن يتم التهاون في تطبيق الاجراءات الاحترازية، وهناك عقوبات تصل لحد الفصل لمن لا يلتزم بالإجراءات الاحترازية.

المصدر الوطن