الخميس , أكتوبر 29 2020

بعد أشهر من المنع .. بدء توافد المواطنين والمقيمين بالسعودية لزيارة المسجد النبوي

بدأت السلطات السعودية، اليوم الأحد، السماح للمواطنين والمقيمين بأداء الصلوات من داخل المسجد الحرام لأول مرة منذ 7 أشهر، بسبب جائحة كورونا المستجد.
فيما بدأ توافد المواطنين والمقيمين إلى المسجد النبوي لزيارة الروضة الشريفة، عقب أشهر من المنع بسبب جائحة كورونا.
من جانبها، أعلنت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، عن جاهزية عدة فرق طبية وتوعوية للبدء في استقبال الزوار والمصلين بالمسجد النبوي ابتداءً من اليوم (الأحد)، بالتعاون مع وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي وهيئة الهلال الأحمر السعودي.
وتضم الفرق الطبية أكثر من ٤٠ فردا من الجنسين، تم تدريبهم وتأهيلهم للتعامل مع المصلين والزائرين المتوقع دخولهم الروضة الشريفة، حيث دعتهم المديرية لتأجيل أدائهم لتلك السنن في حال شعورهم بأعراض الارتفاع في درجة الحرارة.
من جهته، بين المتحدث الإعلامي بصحة المنطقة مؤيد أبوعنق أن المصابين بأمراض السكري غير المنضبط، وارتفاع ضغط الدم، وتليف الكبد، وقصور عضلة القلب، وأمراض الشرايين التاجية والصدر المزمنة، ونقص المناعة، والسمنة المفرطة، والحوامل، مدعوون لتأجيل أداء الصلاة وزيارة الروضة.
وأكد أبوعنق أهمية اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية كالتباعد بين المصلين ولبس الكمامة وإحضار سجادة لكل مصل والتعقيم المستمر للأيدي، مشيرًا إلى وجود الكثير من نقاط الفرز في البوابات التي تم تحديدها لاستقبال الزوار والمصلين.

المصدر صدى البلد