الأحد , أكتوبر 25 2020

وش إجرام.. حكاية شاب قتل جاره بساطور في 15 مايو

عقارب الساعة كانت تُشير إلى الخامسة مساء يوم الجمعة الماضي، حالة من الهدوء كانت تسود المنطقة هنا داخل حي 15 مايو، حتى قطع صمت السكوت الذي يسيطر على الاجواء صوت أحد السكان، قائلا: " فيه خناقة كبيرة أول الشارع وفيها قتيل"، لم يتردد الأهالي لمعرفة ما حدث، حيث سارع الجميع لمسرح الحادث لاكتشاف الأمر، إلا أن هناك مفاجئة غير سارة كانت في انتظارهم، وهي مقتل جارهم " محمد ممدوح"، الشاب الثلاثيني، على يد جاره " ترك"، إثر نشوب مشادة كلامية تطورت لمشاجرة بسبب خلافات بينمها، سدد خلالها الجاني طعنة نافذة للضحية مستخدما بسلاح أبيض "ساطور" ليسقط على الأرض غارقا في دمائه ويلقي مصرعه في الحال، وعقب إبلاغ رجال الشرطة، وبعد تقنين الإجراءات القانونية تم ضبط المتهم، وبالعرض على النيابة قررت حبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات، كما صرحت بدفن جثة الضحية عقب عرضها على الطب الشرعي واعداد تقرير بالصفة التشريحية للجثمان لبيان اسباب الوفاة، وطلب تحريات المباحث حول الواقعة.
تلقي المقدم أحمد رضوان، رئيس مباحث قسم شرطة 15 مايو، بلاغا من الأهالي بمجاورة 32 بنشوب مشاجرة بين شخصين ومقتل أحدهما على يد الآخر.
وبالانتقال والفحص تبين نشوب مشاجرة بين كل من "محمد ممدوح"، 33 سنة ومقيم بذات المجاورة، و"ترك"، 35 سنة، ومقيم بمجاورة 31، وتطور الأمر وقام الثاني بقتل الأول في الشارع مستخدما سلاح أبيض.
وعقب تقنين الإجراءات وباعداد الأكمنة اللازمة تم القبض على المتهم والتحفظ على السلاح المستخدم في الواقعة.
تحرر عن ذلك المحضر اللازم وتباشر النيابة التحقيقات.

المصدر البوابة نيوز