الإثنين , أكتوبر 19 2020

3سيدات و رجلان يقتلون مسنة لسرقة مشغولاتها الذهبية بالشرقية

3سيدات و رجلان يقتلون مسنة لسرقة مشغولاتها الذهبية بالشرقية
كشف قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية ، غموض العثور على جثة مسنة بالشرقية وتبين بأن وراء ارتكاب الواقعة شخصين و3 سيدات لسرقة مشغولاتها الذهبية وأمكن ضبطهم.
تلقى مركز شرطة الزقازيق بلاغا بالعثور على جثه ربة منزل – مُقيمة بدائرة المركز بالشقة سكنها وبها جروح متفرقة وسرقة مشغولاتها الذهبية.

وتوصلت تحريات فرق البحث برئاسة قطاع الأمن العام ومشاركة إدارة البحث الجنائى بالشرقية إلى أن وراء إرتكاب الواقعة 5 أشخاص (كهربائى، "زوجته" عاملة ، سائق تروسيكل – له معلومات جنائية ، "زوجته" ربة منزل – لها معلومات جنائية ، "شقيقتها" عاملة بمصنع – جميعهم مُقيمين بدائرة المركز الزقازيق).
وعقب تقنين الإجراءات تم إستهدافهم بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام أسفرت عن ضبطهم ، وبمواجهتهم إعترفوا بإرتكابهم الواقعة وقررت المتهمة الرابعة أنها نظراً لترددها على المجنى عليها لمساعدتها فى أعمال المنزل وعلمها بإحتفاظها بمصوغات ذهبية إتفقت مع باقى المتهمين على قتلها بدافع سرقة مصوغاتها الذهبية.
وقامت بالتوجه لمنزل المجنى عليها بزعم طلب مساعدتها مادياً وحال تأكدها من تواجدها بمفردها بالشقة وإستغراقها فى النوم قامت بالنزول تاركة باب الشقة مفتوح فقام المتهمان الأول والثالث بالدلوف لداخلها وقام الأول بالتعدى على المجنى عليها بالضرب بإستخدام موقد غاز صغير محدثاً ما بها من إصابات وقام الثالث بكتم أنفاسها بإستخدام "إيشارب" مما أدى لوفاتها ، ثم قاما بالإستيلاء على مصوغاتها الذهبية وهاتفها المحمول فى حين قامت وباقى المتهمات بمراقبة المنزل أثناء إرتكابهما الواقعة.
وقررت المتهمة الخامسة بتخلصها من هاتف المجنى عليها المحمول بكسره وإحراقه خشية ضبطهم وإلقاء بقاياه بمكان تجميع القمامة المجاور لمنزلها ، وتم بإرشاد المتهمين ضبط (المصوغات المستولى عليها الموقد المستخدم فى إرتكاب الواقعة- بقايا الهاتف المحمول الخاص بالمجنى عليها) وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.