الخميس , أكتوبر 29 2020

الجنازة المشئومة.. مصرع شاب بعد اصطدام توك توك بعمود نور في كوم أمبو

لقي «حسن. م» صاحب الـ18 ربيعا، مصرعه في حادث اصطدام دراجة نارية «توك توك» يعمل عليه، بعامود إنارة، أثناء محاولته إفساح الطريق لسيارة ميكروباص قادمة خلفه، ما تسبب في اصطدامه بالعامود، ووفاته أعلى الكوبرى العلوى بمركز شرطة كوم أمبو بمديرية أمن أسوان.لم يكن خبر وفاة الطالب هو المصيبة الوحيدة التى تلقتها أسرته، بل واجهوا أيضا عدم تمكنهم من تسلم جثمان نجلهم، قبل سداد مبلغ 30 ألف جنيه ثمن عمود الإنارة الذى أفسده الحادث، وبعد تدخل بعض الأهالى، تم تسلم الجثمان وحل الخلاف بين الطرفين، ولم ينتظر مالك «التوك توك» المتسبب في الحادث حتى دفن الطالب المتوفى، وطالب والده بسداد قيمة التوك توك الذى دمره الحادث.ولم تتصدر تلك المشكلات المشهد وحدها قبيل دفن جثمان الشاب المتوفى، فقد قال محمود أشرف، 17 سنة، صديق المتوفى، إنه بعد دقائق من تحرك الجنازة، اصطدمت سيارة نقل كبيرة «تريللا» بعدد من «التكاتك» التى تبعت الجنازة، ما تسبب في إصابة 9 أشخاص بكسور وكدمات، بينهم والد المتوفى.وتم نقلهم المصابين إلى مستشفى أسوان الجامعى لتلقى العلاج اللازم، حيث تعرض والد المتوفى لكسر في الساق اليمنى، وفور عودتهم من المقابر وجدوا النيران تلتهم منزلهم بسبب تسرب أسطوانة غاز.وكان المقدم عمرو علام، رئيس مباحث مركز شرطة كوم أمبو بمديرية أمن أسوان، تلقى إشارة من غرفة عمليات النجدة مفادها وقوع حادث تصادم ووجود متوفى بالطريق السريع بدائرة المركز، وبالانتقال والفحص تبين أنه أثناء سير دراجة نارية قيادة «حسن. م» 18 سنة، اختلت عجلة القيادة بيده أثناء محاولته إفساح الطريق لسيارة ميكروباص قادمة خلفه، ما تسبب في مصرعه وتم نقل الجثة إلى مشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة، وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات.

المصدر البوابة نيوز